16‏/12‏/2012

هذربة 2012

مضى وقتٌ كنا نعيش فيه حرفياً فوق الأشجار.. وكنّا "دايرين" طول اليوم في الحارة.. كان جميع أبطال الكرتون يبحثون عن أمّهاتهم.. جعلتنا هذه المسلسلات عاطفيين.. كنت أبكي بسبب وبلا سبب "دايماً دموع".. في عيد ميلادي التاسع عشر انتحبت لأنني لم أعد طفلة.. ومع الوقت توقفت عن البكاء.. في عيد ميلادي الثلاثين لم أشعر بشيء.. وغادر جميع أبطال الكرتون إلى العوالم المتوازية.. والظاهر أنهم جميعاً "مقطوعين من شجرة"..

كان البيت ينتج كل الفواكه الشتوية والصيفية.. وحتى لو لم تزرع صنفاً ما فلن يفوتك صحن "الاستفقادة".. كان أبي يقنّب العنب.. وجدّتي ترابط ظهر كل يوم تحت شجرة الليمون "بتنطرها" خوفاً من أن يغزوها أولاد المدرسة.. اقتلعنا شجرة التين لتنمو مكانها غرفة مع منافعها.. وقطعنا شجرة التوت لأن أمي قرّرت إنها "بتوسّخ وبتجيب ذبّان".. ماتت شجرة الليمون بموت جدّتي.. واستشهدت أشجار العنب تباعاً بعد والدي.. وهذه "حقيقة علمية".. واليوم صارت كل الفواكه تـُشترى من السوق..

كان لجدّتي غطاء رأس أبيض عريض من القطن الخالص.. يغطّي وجه السماء إذا ما ثبّت على حبل الغسيل.. وشعرها ملتهب من أثر الحنّاء.. ولثيابها رائحة موغلة في القـِدم.. وفراشها من الصوف.. وكانت تقيم كل الفروض والنوافل بـ "قل هو الله أحد".. للجدّات اليوم مفهوم مختلف.. أمّي صارت جدّة.. تقرأ وتكتب.. وتصبغ شعرها بـ "غارنييه".. تلبس طقماً من ثلاث قطع.. انتقائية في كلامها وأفكارها.. وتطمس كل شيء بالعطور الفاخرة..

كانت أفواهنا تطحن أي شيء.. وكانت العائلة تأكل من الطبق الواحد.. كنّا نلتهم البطيخ من "الحزّ" مباشرة.. ونلفّ "الدّوالي" سندويشات.. واليوم صرنا "صحّيين" ومتحضّرين.. لكل منّا طبقه.. والبطيخ مكعبات مهذبة تؤكل بالشوكة.. حتى قناعاتنا بأننا لا نستطيع أن نعمل شيئاً غيّروها بكل برامج تنمية الذات والفاعلية.. وأرهقونا بالقدرة على التغيير.. والعادات السبع.. وكورسات الشخصيّة الكارزمية..

كان التلفاز ينام في منتصف الليل.. وكانت السياسة من المحرّمات.. اليوم الجميع يهذي بالسياسة.. وصار حلالاً أن تسبّ الحكومات.. حكومات تتغيّر.. ودول تـُقلب.. ودساتير تـُكتب.. إسرائيل كانت عدوّاً جبّاراً.. يحتكر النصر ويتوّجه بالمجازر.. واليوم هي تـُهزم مع احتفاظها بحقّ المجازر..

كان الهاتف ملكاً "لمن يجرؤ".. واليوم "الهاتف للجميع".. بالأمس كانت الهواتف عاديّة.. واليوم جميع الهواتف ذكيّة.. في الصباح فقط كانت الهواتف الذكيّة باهظة.. وعند الظهيرة "تنزيلات".. بالمناسبة.. "شكراً كوريا الجنوبية"..

خطر لي اليوم أن أندم على ما مضى من لحظات الفهم والذكاء والهدوء والطموح .. كان عليّ أن أكون أكثر جموحاً وجنوناً.. ولو عاد الزمن فلن أغيّر شيئاً.. لأن بعض الأمور سنن كونية وثوابت لا تتغيّر.. فـ "اللوح بيظل لوح"..
من الثوابت أيضاً ارتفاع أسعار الذهب.. وأنيميا الـ بي 12.. وأنّ الصناعة الألمانية هي الأفضل على الإطلاق.. وأنني لن أصبح أبداً أميرة.. 

هي مجرد هذربة.. بمناسبة نهاية العام.. أو نهاية العالم.. 

هناك 29 تعليقًا:

  1. موتّيني (مع إنو ضايل 5 أيام و نيف لنهاية الأرض!)
    --------
    وكانت العائلة تأكل من الطبق الواحد = ما ازال أحارب لأجل هذه!
    -------
    دالية العنب ماتت بموت جدتي، التي ماتت و ارتمت على حضني و انا بعمر ال5 أو ال6 و انا اعتقدتهاغفت.
    -------
    طلنا منمقون الآن
    ------
    لا ادري إن كنا سنتمكن من التذمر للأجيال اللاحقة و نصيح: (اللي صحلكو ما صجلنا! احمدوا الله ..) لأن زمانهم صعيب عصيب على الأقل بعالمنا.
    ما انا متأكد منه اننا سنشعر كما آبائنا - على علات وماننا و آلاته الذكية- بأن زماننا -القميء- كان أطيب و خيّرًا اكثر (تخيلي!!)

    ردحذف
    الردود
    1. آااااه ذكرتني بستي كانت تنام معانا بنفس الغرفة وماتت واحنا معاها بالغرفة, كان عمري 9 سنين :(

      والله صحيح زمانهم غريب, عالأقل صحلنا نلعب بالهوا والشمس.. والدنيا كان فيها شوية أمان يا ويلي عليهم هسه!!

      حذف
    2. الله يرحمها و كل أمواتنا برحمته

      حذف
  2. ذكرتيني باللي مضى

    شجرة الاسكدنيا اللي كنت اتشعبطها كل ما روحت من المدرسه (الله يرحمها)

    الليمونه اللي اتمرجحت عليها لحد ما جنابي اتورمت من الحبل (الله يرحمها)

    التينه اللي عمرها ما طلّعت حبه سليمه (الله يرحمها)

    الداليه اللي ما كانت تحلالي قراية الامتحانات النهائيه الا وانا متمدد تحتها .. على حفة حيط ارتفاعه 3+ متر .. (الله يرحمها)

    ذكريتني بإشي اكله العصر منّي ..

    شكراً

    ردحذف
    الردود
    1. إحنا مرجيحتنا كانت على شجرة التوت.. والأسكدنيا بعدها صامدة :)
      العفو. حلو الواحد يرجع يتذكر :)

      حذف
  3. الأمس دائما أجمل...
    جميله جدا

    ردحذف
  4. Eeeeeeeeeh..... eh!

    Allah yer7am kol elli matu w matat bemot-hom kol el2shya2 el jameeleh!

    Swan Lake

    ردحذف
    الردود
    1. الله يرحم الجميع.
      شكرا لمرورك

      حذف
  5. الله يرحم كل أمواتنا
    بموتهم راحت البركه من كل شي
    همه كانو بركتنا وخيرنا

    حتى على قولتك الأشجار بتحس بموت اللي برعاها
    حتى لو جبتيلها موظف خاص يرعاها إلا ما تموت

    هذربي يختي,, هياتنا أنبسطنا اليوم بهالهذربة الجميله :)

    ردحذف
    الردود
    1. الله يبسطك كمان وكمان. مع إني طالتني بهدلة بالبوست اللي فات :)

      حذف
    2. له الله يسامحك
      هيشم يتبهدل ولا إنتي

      هاي أسمها تعنيف من زود المحبه يا إربداوية :)

      حذف
    3. تعنيف!

      محراك شر! ما شاء الله و كان
      حتى لما بدها تكون (نايص) .. أبتقدرش

      حذف
    4. بتعرفوا انتوا الثنين بتسلوا الواحد بصراحة بس الواحد يفقع فيكو فتيشة وخذ ضحك للصبح :)

      حذف
    5. وأنا بقول زود محبه
      وبنفخ من الصبح
      بتقوليلي فوتيشه و ظحك؟؟

      أييييه
      لقد صدقت يا عدوي اللدود هيشم عندما قلت إنه الحرب أفظل مع الكل

      حذف
    6. لكاااان وأصلا شو هو دور دول عدم الانحياز ؟؟؟

      حذف
    7. تهوياية
      إختباء
      صب ع النار بنزين ( أو كاز) الأرخص
      تمسيح جوخ
      وإختباء؟؟؟


      له له ,, مش هيك مش هيك

      حذف
    8. always suspected Switzerland`s role! Oh well, it all shall end in 2 days time

      :)

      حذف
    9. y wish !!
      the world is going on and on..

      وأم عمر
      هيك عرفتي إنه فش حدا طيب عالآخر كله عنده وجهين وثلاث وأربعة, مش اسمي الكيل بمكيالين؟

      حذف
    10. أوووووه إييييم جييييه

      شو يا كيكي,, حتى لو الوزن بميزانين عندك,, خليكي عارفه إنه الطرف الأقوى بيربح الحرب بمعظم الحالات
      وحتى عند الخساره بتكون خسائر معنويه مش ماديه وف الأرواح

      وإلا مستغنية عن روحك؟؟

      حذف
    11. شكيتك لله , عالعموم (كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة بإذن الله)
      مش خايفة منك.. وحتى لو راحت روحي فشهيدة بإذن الله :)

      حذف
    12. الله يرحمك
      كنتي كاتبة مغموره وكان رح يكونلك مستقبل لو لم تستفزيني

      أييييه,, مادايم غير الله
      عقبال ما نترحم عليك هيشم,,

      حذف
    13. مش مهم
      (ما عند الله خير و أبقى)
      هيثم:
      إنفد بجلدك إنت وراك عيال..

      حذف
  6. مضى وقت كانت الأشياء أكثر سذاجة ولكنها كانت أجمل

    ردحذف
  7. نحنا بنعذب حالنا بالحنين للماضي وأوقاته ...أنا بحب حالياً أكثر ...عصر الفضائيات والتكنولوجيا والعالم قريه صغيره والهواتف الذكيه والجدّات المودرن وخصوصاً الغارنيير بدلاً من الحنّه:)

    هذرباتك حلوه في كل العصور
    و كل عام وانتِ بخير مقدما فيما لو ما عشنا للعام الجديد :(

    ردحذف
    الردود
    1. I started to feel that 2012 MIGHT BE the end of the world!

      :-(

      Aslan yemken azbat eshi tkun akher saneh fe eldenia!

      Swan Lake

      حذف
    2. وإنتي بخير. راح نعيش عالأكيد :)
      الماضي جماله بإنه كان بلا هم ولا مسؤولية.. أقصى همومي إني أحل الواجب بسرعة لألحق ساعة لعب.. هسه براسي مليون مصيبة ومصيبة!!

      حذف