26‏/02‏/2011

قيس من المريخ... وليلى من عطارد...

كان يا مكان في سالف العصر والأوان..
قصة عشق أبدية اشتعلت في هذا المكان..
في مضارب بني عامر وتحت لهيب شمس الصحراء الحارقة..  
ولد قيس وكان الابن الأكبر لعائلته.. 
وولدت ليلى..ابنة عمه..البنت التاسعة لعائلتها...

لعبا سوياً في طفولتهما.. خلف الأشجار وبين الأحجار..
ركضا سوياً خلف الماعز...
لطّخ قيس وجهها بالطين.. وعادت لأمها باكية..
ضحك الكبار وقالوا.."العب معاها ودير بالك عليها.. يمكن بكرة تكون من نصيبك"..
فرد قيس بكراهية تقليدية تجاه بنات هذا العمر..."يييييع.. ما بدي اياها.. هاي زنخة"..
لكن وما أدراك يا قيس؟ ما أدراك ما تخبئ لك الأقدار؟

كبر قيس وليلى بسرعة ودون أن يدركا ذلك.. وفي ذروة البلوغ وقع قيس في غرام الكثيرات.. لكنه كان حباً هزيلاً ولم يدم.. قرّر الاحتفاظ بحبه حتى حين.. انتظر التي ستهز قلبه هزاً.. وكبح جماح حماسته وقتاً.. وامتثل لأوامر والده الملوّح.. "يا با ركّز على دراستك وبلاش همالة.. بدنا اياك تتخرّج وتتوظّف وتشرّفنا.."    

يتخرّج قيس ويحصل على عمله الأول وراتبه الأول فالثاني فالثالث.. تطرق مسامعه عبارة ممتعة "خلص صار لازم نجوزك".. تحمّس لها.. عادت له حماسة الشباب التقليدية.. 
ظلت هذه العبارة تلوح في الأفق.. وبعد زمن ليس بقصير اتخذ قيس القرار ووضعها حيز التطبيق.. وحصل على العرض الأول .. "إيش رايك في بنت عمك ليلى؟ والله ما بنلاقي أحسن منك يا عم.. إنت منا وفينا".. بدا العرض مغرياً.. وتذكر أيام الطفولة الجميلة..

كانت المصلحة متبادلة.. فجمال ليلى بالكاد سجّل ثلاث درجات فاصلة أربعة على مقياس رختر.. وقيس سيضمن الحصول على عروس "رخيصة" وعمّه "راح يراعيه عالآخر".. أضف لذلك أنها منتجة كونها "موظفة".. فكّر قيس... على بركة الله...
يهديه أبوه ألف دينار ويسكنه منزلاً من غرفتين بمنافعهما في الطابق الثاني.. تبيع أمه ثلاث من أساور الذهب ذات العيار الثقيل مع قرض بنكي لخمس سنوات.. الخطبة هذا الصيف والزواج في الصيف المقبل...

ليلى حامل منذ الليلة الأولى للزفاف.. تسعة أشهر وتضع وليداً.. أربعون يوماً حامل من جديد.. حليب حفاضات "واع ويع" مركز صحي ومستشفى.. أزمة مالية وارتفاع حجم المديونية..
احتاج الاثنان لوليدين ليدركا بأن عليهما أن يضبطا الأمور أكثر..
مشاكل من هنا وهناك.. لكن ما زال الحب عامراً وفتياً وقوياً..

ليلى تريد سيارة.. وقيس يستهجن "من وين بدي أجيبلك؟".. ليلى مصرّة.. "خلص بيعي ذهبك واشتري سيارة".. "أي ذهب؟ ليش إنت جبتلي إشي؟ ما إنت أخذتني ببلاش!!"... " هاد اللي طلع معك يا بنت العم؟.. مش بكفي جبرت عليك واتجوزتك... صحيح تكفرن العشير"..." الله ياخدك.. طلقني"... يخرج قيس من المنزل وكأنه لم يسمع شيئاً... خلافات تقليدية وتستمر الحياة.. ويتصالحان كثيراً ويتعاركان كثيراً..

قبل نهاية العقد الأول من الزواج.. تطرح ليلى مقترحاً.. علينا أن نمتلك بيتنا الخاص.. قرض بنكي جديد لعشرين سنة قادمة وسنمتلك بيتنا الخاص.. يعارض قيس وكيف سيترك بيت والديه.. وتغضب أمه.."بدك تقطعيني من إبني".. هنا تبدأ الحرب الحقيقية...
مشادة كلامية فرمي للأغراض وصفعة على وجه ليلى... ليلى "حردانة بدار أبوها".. وتترك له الطفلين في عهدة والدته.. "زعلة" بين الأب والعم وانقسام داخلي في القبيلة.. تضيق أمه ذرعاً بالأولاد.. ويضيق هو ذرعاً من نقص التمويل.. فليلى احتفظت براتبها طول فترة "الحردان"..

الحل بسيط ويرضي جميع الأطراف.. هذا ما اقترحه حكم من أهله وحكم من أهلها... 
قرض لتوسعة بيت الطابق الثاني وتحصل ليلى على منزلها وقيس يلازم أهله.. "باسم مين راح يتسجل البيت؟".. تعترض ليلى.. " باسامينا احنا الثنين.. ما أنا بشتغل وبصرف عالبيت زيّه".. تصرّ ليلى.. ويوافق قيس على مضض..

يموت والد قيس ويترك له إرثاً ثقيلاً.. أمه وشقيقتين لم تتزوجا.. ويتضاعف حجم الإنفاق.. مصروف خاص لأمه وأخواته.. وليلى تغلي.. تحاول أن تبقى صامته وما باليد حيله.. لكنها تصرخ من وقت لآخر.. "ما أنا بصرف عاللّي  خلّفوك".. تنزح أمه من بيتها إلى بيته لأسابيع وشهور.. حرب أهلية.. "وبعدين معاها أمك".. صار الوضع لا يطاق.. يهرب قيس كل ليلة لمضافة بني عامر حتى ينتصف الليل..
لكن ورغم كل الأزمات والخلافات.. ما زال الحب عامراً.. ومازال الاثنان قادرين على التناسل!!  

تمرّ السنون.. ويكبر قيس وليلى.. يصاب رأس قيس بالتصحر.. ويغرق خصره تحت طيّات بطنه.. وتكتنز ليلى بالدهن.. يكبر الأبناء وحدهم في غرفهم خلف سمّاعات الرأس.. وتكبر همومهم.. "يا با قسط الجامعة".. "يا با موبايل جديد"... " الله يلعن أبوكو"...

تموت والدته وتتزوج إحدى الشقيقتين.. تنتقل الأخرى لبيت قيس.. ليلى تولول.. "شو بدك يعني أخلي أختي تسكن لحالها؟".. شر مستطير.. تهاتف ليلى كل من تعرفه بحثاً عن عجوز ما.. أرمل أو راغب في التجديد.. لتتخلص من تلك العانس..

ويكبر قيس وتكبر ليلى.. يصل قيس سن التقاعد.. ويقضي صباحاته أمام دكان أبو ابرهيم.. ومساءاته في المضافة العامريّة.. البيت الذي كان عامراً بالأمس صار خاوياً.. تزوج بعض الأبناء وسافر الآخرون للعمل.. ارتقى قيس وليلى لرتبة الحج والحجة.. مع أنهما لم يزورا بيت الله أبداً.. وقرّت أعينهما برؤيا الأحفاد..  

يموت قيس في سن السبعين من مرض عضال.. وتبكيه ليلى كثيراً وتفتقده.. وتصيبها الذاكرة الانتقائية فلا تتذكر إلاّ لحظات العشق والغرام.. اذكروا محاسن موتاكم.. تنجح في الصمود بعده لثمانية عشرة عاماً أخرى نكاية في الضغط والسكري وهشاشة العظام وقصور الغدة الدرقية... وقهراً لأبنائها وبناتها و زوجاتهم وأزواجهم أجمعين... 

وتصعد روحها إلى السماء.. تبحث عن قيس لتتوحد معه من جديد..
لازمته في الأرض وستلازمه في السماء..
وتنتهي بذلك الملحمة الخالدة... 
ملحمة حب ما بعدها ملحمة..
دام عشق قيس وليلى للأبد..
في وصفه أبدع الشعراء..
وتغنّت به رمال الصحراء..

هناك 36 تعليقًا:

  1. اممممممم اذا كل ما تغيبي بترجعيلنا بابداع هيك....فاااااااااااااااا مع انّا بنشتقلك بس يلااا مسموح تغيبي بس مش كتير :)

    مش عارفه ليش شهقت بس عرفت انها حامل بالبيبي التاني :$ عشت الدور عالاخر

    هالمناظر و هالقصص و هالشخوص كلهم مرو علي بالشغل, الصبح مع فنجان القهوه كنت اكون مستمعه جيده و بعض الاحيان مؤازره وناصحه لمشاكل صديقاتي المتزوجات
    شو بدنا نعمل بدنا نتطمن على هالبنات :)

    بتزكر في عنّا موظفه يزعلو ...يتصالحو...موبايل جديد....بيبي جديد و هالسيناريو تكرر 4 مرات خلال فترة شغلي ال10 سنين :ُ$
    و الحلو انها تحكي عن حالها هبلة و قلبها ابيض و طيب و بترضى بسرعه, واللي بكون "الزفت" امبارح بصير "حبيبي" تاني يوم :)

    على رأي جدة مياسي.....كلهم زي بناتنا وكون و بدو يعمر :)

    ردحذف
  2. قصتنا,, ف ديرتنا
    وصفتي بتفاصيل حلوه,, يسلمو إيديكي

    العالم كلها صارت مديونه,, بنوك,, للشركه,, للأهل,, ل بعيد عنك زبال الحاره

    عجبني شغله كتير,, إنها سجلت البيت بإسمها
    كتير من " النسوانات" اللي بشتغلن بنسو هاد الحق

    ولو لا سمح الله ف إحدى مرات " الزعل" وقع الطلاق,, بتروح عليها " هيه بس" وبتطلع بأوعياها وكل شي حطته ع البيت,, بيروح لل" الزوجه الجديده"

    لووول ويسبر,, بدك تتطمني ع البنات

    ردحذف
  3. أنت مدعوة:

    http://umomar.blogspot.com/2011/02/blog-post_26.html

    كل الود إلك و لحضورك ولشخصك الكريم

    ردحذف
  4. روعة كيالة ...

    اختصرتي 70 عاما من حياة قيس العربي وليلى العربية بتدوينة خفيفة غنية بالتقاصيل المختزلة بعبقرية

    روعة والله

    تسلم ايدك

    ردحذف
  5. خلتيني احشش!!
    وذكرتيني بناس كتير بعرفهم
    بس بالأخير حزنت ع حياتنا
    مش عارفه ليه؟

    وع قولة ويسبر
    كون وبدو يعمر :))
    تعليقا على مقياس ريختر عن جد ضحكت من قلبي وانا اتخيل كيف شكلها بدو يكون!!

    ردحذف
  6. ya3 lol
    b sra7a ishy be5zy LOL
    لأ و مهما حاولوا الناس يكونوا مختلفين أو يسوّوا حالهم مختلفين هاي هي الحياة...بشعة و مملة و مخيبة للآمال،و السنين بتمضي هيك عالفاضي..و بين حكي النسوان و الطوش و الفلوس و الشغل و البيت الناس بتنسى مين هي أو بتنسى تحدد مين هي بالاصل
    و بنصفّي قطيع...
    يا رب ما أصفّي من القطيع

    ردحذف
  7. ههههههههههه
    شر البلية ما يضحك
    والبليه من تحت ايديكي بتطلع روعه بصوره غريبه


    بالضبط يا بطه
    هذا هو الزواج السعيد بكل تفاصيله
    هذا هو الجزء الثاني من القصه بعد ما يخلص الجزء الاول ب-- عاشوا في تبات ونبات وخلفوا صبيان وبنات

    ...مش مهم هو يقلل قيمتها ويمسح فيها البلاط ومش مهم اذا هي بهدلته وخسفت كرامته وعايرته عالطالع والنازل براتبها اللي بتصرفه على البيت...هذا كله مش مهم...

    المهم انه الحب موجود وعاصف أنهم لا زالوا قادرين على التناسل
    و الاهم أنهم قدروا يتحدوا مصاعب الحياه سوى و قدروا يعملوا البيت ويجيبوا السياره...هدول هما المهم
    برأي العالم حتى يحكموا انه الزواج ماشاء الله ...ناجح بمرتبة "القرف"

    ملاحظه ل رينو
    ح تصفي من القطيع غصب عنك:)

    ردحذف
  8. I liked it..
    So real that's what really happens
    To be honest it's one of the reasons that's i'm not married till now

    ردحذف
  9. يييييييي صدمتيني !!
    طلعوا من الأرض متلنا !! ههههه
    ضحكت ع الآخر وفشيتيلي خلقي ع الآخر !

    هيدا هي الزوجات اللي بتنتجها " عقول كالصحراء" !!
    بلا زواج بلا قرف ,, حلوة الحرية وأكيد راح تكون أحلى بس الواحد يشوف الشخص اللي راح يعزز هالحرية مش يخنقها ...
    أنا زي ويسبر عشت الدور عالأخر (:

    يعطيكِ العافية (:

    ردحذف
  10. بتجنن .. كتييييييييييييييييييييييييرر حلوة كتابتك.. و وصف دقيق للحياه الزوجية يمكن مشان هيك كتير بنات بيعزفوا عن الزواج :P انوا ملل lol
    بـــــس مبدعة :)

    ردحذف
  11. اخخخ! صورة طبق الاصل

    أبدعت يمناك!

    ردحذف
  12. نيسان
    الله يبشرك بالخير :)

    ردحذف
  13. يا سلام عليكي
    يمكن قرأتها 10 مرّات , وبكل مرة بتبيّن صورة جديدة

    من بعد اذنك , بدي احطها عالفسيبوك مع الاحتفاظ بحقوق الملكية الك اكيد

    ردحذف
  14. يعني وين المنسف؟

    "آه، ها"ظ"ا اللي طلع معي! هو الجماعة خلوا إشي الواحد يبربره!!! بكرهكم "شوي" بس"


    :)

    اختزال,,, و الله ما هو اختزال هذا تشخيص مؤلم و حقيقيّ :)

    المهمّ كان فيه تناسل و عزوة ..و الباقي هامشيّ !!
    :)

    ردحذف
  15. @مياسي
    استبشري خير
    ما انا كنت اقول هيك بالضبط زي ما قالت رين
    لما لقيت حالي بقول ماع ماع :)

    ردحذف
  16. ويسبر:
    أنا أصلا بغيب علشان أفكر بالبوست كويس وأطبخه عالمزبوط :)
    ههههه..عشت الدور لإنه حقيقي.. كل اللي بعرفهم تزوجوا لازم البيبي الثاني يلحق الأول بزمن قياسي:)
    متلي متلك هالسيناريوهات بسمعها عشرات المرات في اليوم من الموظفات ون خواتي وبنات خالي وعمي ووو...
    مساءك سعيد ودمت على طول مستمعة جيدة :)


    أم عمر:
    لسه الحرب قيمة بينا بس أرجع لمدونتك وأعلق :)
    حاولت أضمن القصة كل التفاصيل اللي سمعتها بحياتي وأغلب الناس هيك .. حياتهم من الأول للآخر مشاكل وديون.. هالأيام كل "النسوانات" صاحيات وبيسجلوا البيوت بأساميهم.. ما تخافي عليهم :)

    ردحذف
  17. نادر:
    شكرا إلك على هالمجاملة الطيفة :)
    بس العبقرية هاي كبيرة علي شوي!!
    يمكن مش عبقرية بس عشت وسمعت كثير.. مع إني ما جربت ومو حابة أجرب.. تعقدت مسبقا..
    شكرا لمرورك.. ودمت بكل خير :)


    مياسي:
    صدقيني كإنك بقلبي بعد ما خلصت كتابة حزنت على حالنا.. لإنه حالنا مختصر بأكل وشرب ونوم ودوام وخلفة.. حياة مملة وكأنه العمر بيضيع هيك وبصراحة ما بحسه بعمر فينا.. شو بنعمل إنجاز لمنو يعمر؟
    مقياس رختر؟؟ هههههههه
    أصله قيس كان يحب ليلى لشخصيتها مو لجمالها :)

    ردحذف
  18. Rain:
    كل اللي كتبتيه صح وهو اختصار بسيط وواضح لكل اللي كان نفسي أحكيه..
    وبتمنى من قلبي إنك ما تصفي من القطيع أبدا أبدا..
    بس برجح رأي نيسان.. كلنا بنصفي بالآخر من القطيع وماااااااااااااع...


    نيسان:
    سلامي يا أحلى نيسان.. حكيتها إلك من قبل وبرجع بحكيها.. يا عيني عليكي إنت اللي فاهمتيني صح :)دايما بتقرئي ما بين السطور وبتعرفي شو كان نفسي أحكي بالزبط :)
    أنا أكثر شي بجلطني (القدرة على التناسل) عمرهم بيعيشوه وهم كرهانين بعض و برضه بجيبوا ولاد على هالدنيا ليعقدوهم و يدمروا نفسياتهم.. وتستمر الحياة..
    كل المتزوجين بيبذلوا الجهد ليجيبوا تلفزيون وسيارة ووو.. ولا واحد منهم بيبذل جهد ليشتغل على حياته الزوجية ويعيش ببساطة بسعادة بدل ما يدور في متلازمة القرف !!
    وبضم رأيي لرأيك.. ماااااع :)

    ردحذف
  19. طارق:
    ما كنت أعرف هالمعلومة.. بس أحسنلك مريح راسك :)
    بيسعدني إنها أعجبتك.. هاي حياتنا..
    مساءك سعيد


    الرصاصة:
    شفتي كيف كل مرة أنا بعملك تغيير جو وبتضحكي عالآخر :)
    الله يعافيك يا رب.. لساتك زغنوطة انبسطي بالحياة والحرية على قد ما تقدري.. وإنشاء الله ربنا يبعتلك واحد مختلف.. وما تضطري تعيشي الحياة التقليدية تاعت كل الناس..
    الله يخليكي ويسعد أيامك :)

    ردحذف
  20. هناء:
    شكرا لهالكلمات الحلوة وشكرا لمرورك :)
    الزواج شر لا بد منه..
    مساءك سعيد


    د. وحل:
    زمان عنك :)
    تسلم يا رب.. وشكرا لمرورك..

    ردحذف
  21. أبو زينة:
    تسلم يا رب :)
    تفضل كل المدونة على حسابك.. أصلا لازم أنبسط أنا هاي شهرة إضافية و زيادة في جمور القراء :)
    مساءك سعيد..


    هيثم:
    لعيونك أحلى منسف..
    اتركك منهم هدول أم عمر ومش عارف شو.. وبس تنزل عإربد معزوم إنت وأم هيام وهيام على منسف من مناسف الحجة وكعك ومعمول كمان :)

    عودة للبوست.. فا هاد اللي شاطرين فيه العرب.. تكديس أولاد .. وبعدين بحكولك عايشين تحت خط الفقر والحق عالحكومة!!!
    مساءك سعيد

    ردحذف
  22. وأنا معزومه وإلا كيف؟؟

    إسمعي,, بجد
    في حركه خيانه تطبخ خلف الكواليس إزا إلك مصلحه بفنجان القهوه إبعتيلي إيميلك ع مدونتي

    وقد أعزر من بعزر ;)

    ردحذف
  23. كيكي: الله يسعدك

    أنا جاي لحالي بس ما عليكي... باكل عن آلاء و هيام - بعجبك بالالتهام أنا :-]

    و حأعتبر اقتراح استهدافي على مدونة إم عمر غير موجود :)

    و أكيد الحق عالحكومة! ما بدها 2 يحكوا فيها

    و طنشي الأعداء و لا تبعثيلهم إيميلك :P

    ردحذف
  24. بكره تندم يا جميل

    ردحذف
  25. هيثم:
    سفرة سعيدة وموفقة يارب.. دعيتلك ها.. خلص في التحاد (على أم عمر) قوة :)


    أم عمر:
    تركتلك الايميل على مدونتك.. أشوف شو بطلع معك؟

    هيثم هاي مش خيانة - بس استبقي صديقك قريبا وعدوك اقرب :)

    ردحذف
  26. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
  27. Nice... Jameel Jeddan Laila o Qays..
    Btw Ba6alt atzawaj thanx u 3l nasee7a el mobataneh hay.. :D

    ردحذف
  28. ابق ذوي الأسلحة أقرب و أقرب كماااان :]

    ردحذف
  29. Ahmad Merie :
    أهلا فيك وشكرا لمرورك..
    لا ما تتعقد.. يمكن تتزوج ليلى الحقيقية وتعيش قصة حب عن جد
    فما تيأس :)

    ردحذف
  30. في ناس ( بدون ذكر أسماء) طنشو إيميلي

    ردحذف
  31. عنجد حلوة !!!! بصراحة ابداااااااع ... انا الي فترة منيحه ما قرأت اشي متل هيك ...

    أول شي بشكرك و بشكر لونار اللي عمل الها ببلش عالفيسبوك لحتى انا شفتها ... واسمحيلي اعمل انا كمان شير عالفيسبوك :)

    ردحذف
  32. samerX:
    شكرا لمرورك واهلا وسهلا فيك.. وطبعا شكر خص ل لونار اللي نشرها وشهرني بزيادة :)
    وأكيد مسموح تعمللها شير, تفضل, التدوينة على حسابك :)

    ردحذف
  33. بتجنن حبيتها كتير بجد رائعه

    خصوصا ويضيق هو ذرعاً من نقص التمويل.. فليلى احتفظت براتبها طول فترة "الحردان"

    بجد جدا واقعيه بس واقعيه مضحكه بجد

    حبيت اسلوبك في النقد الساخر وفعلا ها حال الي بنشوفه في الزواج من اوله الي اخره,,

    وبإنتظار كتابتك لي عبله وعنتر :)

    تحياتي

    ردحذف